​​​ 
تنتشر الرواسب المعدنية في المملكة العربية السعودية في مواقع عديدة من الدرع العربي، حيث تتواجد غالبية خامات المعادن الفلزية في الصخور التابعة لدهر طلائع الحياة (ما قبل الكمبري) التي يتكون منها الدرع العربي في الجزء الغربي من المملكة. ومن ناحية ميتالوجينية هناك رواسب معدنية تتميز بصحبة معينة من الصخور، فعلى سبيل المثال رواسب النيكل ومجموعة عناصر البلاتين تتواجد عادة في صخور البريدوتايت أو السربنتينيت، ورواسب الموليبدينوم والقصدير تتواجد في صخور الجرانيت، ورواسب معادن الأساس مثل النحاس والزنك في الدرع العربي تكون مصاحبة للصخور البركانية أو فتاتية بركانية الأصل. 
 
 ولقد بلغت التواجدات المعدنية بشقيها الفلزي واللافلزي المكتشفة في المملكة ما يقارب (5076 موقعاً). حيث يبلغ عدد المواقع المعدنية الفلزية (2424 موقعاً) وتشكل ما نسبته 47% من مجمل المواقع المتمعدنة (شكل 1). 
 

 

 m_map_1.jpg

 
                                                                 خريطة المعادن الفلزية المكتشفة في المملكة
 
 
 
 

يعتبر التنقيب عن المعادن الفلزية أحـد فروع الاستكشاف المعدني بهيئة المساحة الجيولوجية السعودية حيث يشمل التنقيب عن المعادن النفيسة، ومعادن الأساس، والمعادن الأرضية النادرة، التي تعتبر أهم الروافد المعدنية التي تساهم في نمو الاقتصاد الوطني بصفة عامة وتهم المستثمرين في قطاع التعدين بصفة خــاصـــة. ويمكن تقسيم مشاريع التنقيب عن المعادن الفلزية في المملكة إلى ما يلي:

1) التنقيب عن المعادن الثمينة (الذهب، الفضة، البلاتين).
2) التنقيب عن معادن الأساس (النحاس، والزنك، والرصاص).
3) التنقيب عن المعادن الأرضية النادرة.
4) التنقيب عن المعادن الاستراتيجية.
 
 
وسوف نطرح في الموقع باختصار أهم الرواسب المعدنية الفلزية من حيث مواقعها وأماكن تواجدها، والنواحي الجيولوجية المؤثر في ترسيبها وتكونها، وغير ذلك من المعلومات الضرورية المستسقاة من مصادرها الرئيسة.
 
 
أهداف التنقيب عن المعادن الفلزية:

 


  تحديد وتقييم وتنمية الرواسب المعدنية الفلزية بجميع أنواعها ووضع البرامج والخطط.
  إجراء الأبحاث والدراسات الجيولوجية المتعلقة ببرامج الاستكشاف للـمصادر الـمــعــدنية الفلزية.
  تحديث وإدخال البيانات بقـاعدة المعلومات الجيولوجية الخاصة بالتواجدات المعدنية.
  تقديم الخدمات الفنية الاستشارية المختلفة للقطاع الخاص والجهات الحكومية ذات العلاقة.
  تأهيل الكوادر السعودية بإشراكها في ببرامج التدريب التخصصي والدراسات التطبيقية محلياً وإقليمياً ودولياً.
 
 
 
ينقسم التنقيب عن المعادن الفلزية إلى قسمين :
 

الاستكشاف الإقليمي
دراسات استكشافية على مستوى إقليمي لتحديد وتحديث المواقع المعدنية الفلزية المكتشفة واستكشاف مناطق ومكامن جديدة وتقييم مدى أهمية هذه المكامن وتحويلها إلى الأقسام والوحدات المتخصصة لدراستها تفصيلياً.
 

الاستكشاف التفصيلي
إجراء الدراسات التفصيلية والتعرف على البيئات الجيولوجية والتتابعات الصخرية والحركية ورسم الخرائط التفصيلية للمكامن، وطلب عمل المسوحات الجيوكيميائية والجيوفيزيائية من الإدارات المختصة بالإضافة إلى تحليل العينات للتعرف على درجة تركيز الخامات المعدنية، ومن ثم رفع التوصيات اللازمة للمشروع. في حالة جدوى النتائج المتحصل عليها تبدأ الدراسات تحت السطحية كالخنادق والحفر لتحديد كمية الخام ودرجة تركيزه واستمراريته واتجاهاته. تحديد كافة مواقع المناجم القديمة والتعرف على نوع التعدين وحجم منطقة التعدين وإجراء دراسة منفصلة عليها بتحليل الخبث وجميع المخلفات التعدينية القديمة لمعرفة نوع المعادن التي تم تعدينها ومن ثم رفع التوصيات اللازمة لإجراء أي أعمال مستقبلية على تلك المناجم.
 
 
 

روابط لأهم الرواسب المعدنية الفلزية المكتشفة في المملكة:
 
 
  الذهب                   القصدير- التنجستن            المنجنيز
 
  الفضة                     الألمنيوم                         النيكل
 
  مجموعة البلاتين        الحديد                           التيتانيوم
 
  النحاس                  الكروميت                        النيوبيوم والتانتالم والعناصر الأرضية النادرة